Monday, 29 May 2017

بوب هوب - Bob Hope


بوب هوب "Bob Hope "
ممثل كوميدي أمريكي من مواليد بريطانيا 29 مايو 1903 ، وقد هاجرت اسرته من بريطانيا إلى مدينة كليفلاند الأمريكية في العام 1907 أي حين كان في سن الرابعة، وقد نشأ بوب في أسرة فقيرة، وتقلب في العديد من الأعمال المتواضعة في سن مبكرة كبيع الجرائد والعمل في محل لبيعة الاحذية واخر لبيع اللحوم ،وقام بتغيير اسمه الأول من (ليزلي) إلى (بوب) لأن اسمه الأصلي المشترك بين الذكور والاناث كان يثير ضحك اقرانه في المدرسة، ومارس لفترة قصيرة مهنة الملاكمة ودرس في الجامعة لفصل واحد قبل أن يكرس نفسه كليا للفن.
 وقد صعد بوب بسرعة في عالم فن الفودفيل الذي يشتمل على المسرحيات الهزلية وحفلات المنوعات، وأصبح من كبار نجومه، وركز جهوده خلال تلك المرحلة على تطوير ادائه الكوميدي، وبعد ذلك انتقل بوب إلى مسارح برودواي في نيويورك وأصبح بسرعة واحدا من أكبر نجومها في عقد الثلاثينيات، وخاصة في المسرحيات الموسيقية والكوميدية، ومنها مسرحية (روبرتا) التي التقى خلالها بزوجته دولوريس التي تزوج منها في العام 1934، ليستهلا أطول زواج في تاريخ السينما الأمريكية، وقاما فيما بعد بتبني أربعة أطفال، كانوا إلى جوار والدهم بعد تقدمهم في السن.
وبعد ذلك انتقل بوب هوب إلى الراديو حين كان يعيش عصره الذهبي وأصبح بسرعة واحدا من كبار نجومه قبل أن يبدأ في العام 1938 علاقته الطويلة مع استديو بارامونت بباكورة افلامه (البث الاذاعي الكبير للعام 1938) الذي قدّم فيه أغنيته الشهيرة (شكرا على الذكريات) التي اقترنت بشخصيته الفنية منذ ذلك الوقت.
وقام بوب منذ ذلك الوقت ببطولة أكثر من 800 فيلما سينمائيا ومسلسلا تلفزيونيا، وقدّم عشرات البرامج التلفزيونية الخاصة التي حافظت على مدى أكثر من 40 عاما على شعبية جماهيرية واسعة، ومن أهم ما تميز به بوب هوب كفنان كوميدي أسلوبه السريع الخطى في الأداء، بإلقاء النكات القصيرة المتتابعة التي اقترنت بشخصيته الفنية. فقد كان يلقي نكاته كالطلقات النارية. وكان هذا اللون الكوميدي مناسبا جدا للتلفزيون، كما أن بوب هوب استخدمه ببراعة في افلامه السينمائية. ومع ان نكاته تميزت بعدم ايذائها لشعور أحد، فقد كان الكثير منها من النوع اللاذع الذي لم يوفر الرؤساء الأمريكيين الذين صادقوه ودعوه إلى البيت الأبيض وغيرهم من الزعماء السياسيين ، وكان بوب هوب يلجأ إلى استخدام نفسه كأضحوكة في نكاته الساخرة ، كأن يتحدث عن فشل أحد افلامه أو عن فقدان لياقته البدنية مع تقدمه بالسن أو عن تقهقره في لعبة الجولف التي عشقها ومارسها على مدى عشرات السنين.
ومن أشهر افلامه : " ذو الوجه الشاحب " و " جاسوستي المفضلة " و " الثوب النسائي الحديدي " و " إجازة في باريس " و " حقائق الحياة " ، ومن أبرز تلك الافلام سلسلة أفلام " الطريق " السبعة التي جمعت بينه وبين صديق عمره المغني بنج كروسبي والممثلة دوروثي لامور .
 ويعد بوب هوب أكثر فنان مكّرم في تاريخ الولايات المتحدة، فقد حصل على أكثر من الفي جائزة وميدالية وشهادة دكتوراه فخرية ، وهو رقم قياسي مسجل في سجل جينيس للأرقام القياسية ، ومع ان بوب هوب كان يسخر دائما من عدم فوزه بجائزة الأوسكار ، فقد منح اربع جوائز أوسكار فخرية ، إضافة إلى فوزه بجائزة الأوسكار للإنجازات الإنسانية المعروفة بجائزة جون هيرشولت.
وقد رحل الفنان بوب هوب في يوليو عام 2003 .