Wednesday, 5 October 2016

العالم الياباني «يوشينوري أوسومي» يفوز بجائزة نوبل للطب للعام 2016







أعلن معهد «كارولينسكا» السويدي في «ستوكهولم»، فوز العالم الياباني «يوشينوري أوسومي» المولود في 9 شباط/فبراير عام 1945 في اليابان، والبالغ من العمر 71 عاماً، بجائزة نوبل في الفيزيولوجيا (الطب) للعام 2016.
وقالت اللجنة إنّ منح الجائزة لـ «أوسومي» جاء تقديراً لإسهامه في مجال التعرف على كيفية تكسير وإعادة إنتاج مكونات الخلايا داخل الجسم، وهي النظرية التي تعرف بـ«التدمير الذاتي للخلايا» أو «الالتهام الذاتي للخلايا المتضررة»، والتي أدت دوراً حاسماً في فهم تجدد الخلايا وردة فعل الجسم على الجوع والالتهابات. وتمكن «أوسومي» من تحديد الجين المسؤول عن تنظيم عملية "الالتهام الذاتي" للخلايا وهو مصطلح طبي يعبر عن التهام الخلايا للدهون والأجزاء التالفة وتحويلها إلى مواد عضوية وإصلاح التلف.
وقالت لجنة «جائزة نوبل» في حيثيات قرارها أنّ "تحولات جينات الالتهام الذاتي يمكن أن تتسبب بأمراض فيما عملية الالتهام الذاتي ضالعة في عدة أمراض مثل السرطان والأمراض العصبية"، وكذلك مرض هنتنغتون وأشكال من مرض باركنسون (الشلل الرعاش)، مما قد يوفر استراتيجية رئيسية لمعالجة هذه الحالات، وتبين تأثير ذلك على المشاكل الجسدية التي تسبب عدداً من الأمراض الغامضة مثل السرطان وباركنسون.
وقد لا يبدو تدمير الجسم لخلاياه أمراً جيداً، لكن "الالتهام الذاتي" هو عملية طبيعة تستخدمها الأجسام للدفاع عن نفسها والبقاء على قيد الحياة. وتسمح هذه العملية بمواجهة الجوع والتصدي للبكتريا الغازية والفيروسات، بالإضافة إلى التخلص من الخلايا التالفة القديمة لتكوين خلايا جديدة. ويسبب الخلل في عملية "الالتهام الذاتي" العديد من الأمراض في سن الشيخوخة من بينها الخرف.