Tuesday, 10 November 2015

درس في التنجيم مع كيم فارلي (مارلين مونرو)

درس في التنجيم مع كيم فارلي (مارلين مونرو)




درس في التنجيم مع كيم فارلي
Kim Farley


قالت كيم "جلامور" أي فاتن او ساحر وهي كلمة نبتونيّة، واصلها من النفث في السحر، وهكذا كانت مارلين مونرو، ولعل حياتها العائليّة كانت صارمة –زحل في البيت الرابع- او لعلّها كانت فقيرة في تحصيل العلم، تضيف كيم، ومن ولد في تقابل القمر ونيبتون يصير مرآة تفضح ما يكتم، ولمّا يكون نبتون في البيت الأول يعتقد المرء انّه الضحيّة، وعند فاطمة –نبتون في البيت السابع يصبح الآخرون هم الضحايا، واورانوس في البيت الثامن هو المكان الذي ولد به روبن ويليامز الذي انتهى منتحرا قبل عام، ويتوق من زهرته في الأسد عند قبّة السماء –ام سي- الى الشهرة والمجد، وامّا البيت الثاني عشر تقول كيم، فهو غرفة المحرّك السفلى في السفينة، وهي منطقة اللاوعي، ولمّا سألتها ان كان للشعر علاقة بعطارد في هذا البيت أجابت: بالتأكيد، والمرّيخ في البيت الثامن تنهّد وانين، ولمّا قارنت كيم بين خارطة مارلين وخارطة اختلاف الكواكب ساعة موتها، وجدت ان شمسها كانت في موضع نحس مع
بلوتو وهو كوكب الظلام والمؤامرة.
وقرأنا خارطة هيلاري كلينتون، فأكدت كيم انّ الشمس في البيت الثاني عشر تضيء العالم ولكنها تصير حبيسة الشهرة مقابل ذلك، وروت كيم لي هذه الطرفة:
مرّ الرئيس بيل كلينتون وزوجته هيلاري على عامل في محطة بترول كان على علاقة غرام مع هيلاري فيما مضى، فأراد بيل غمز زوجته فقال: لو كنت تزوجت هذا الرجل لما صرت اكثر من عاملة محطة او زوجة عامل محطّة، فأجابته فورا: لو تزّوجته لأصبح رئيسا.
ثم سألت كيم عن تأثر هيلاري بفضيحة لوينسكي، فقالت: من كان قمره في الحوت لن يبال، واضافت، المريخ في الأسد بطل وفي بلوتو بطل لا يستسلم.
وامّا بيل كلنتون الذي لا يملك من امره شيئا في دفع نفسه عن الشذوذ الجنسي، فقمره في البيت الثامن وهو بيت الجنس، وهما مرتبطان بالثور، وهو اللذة والمادة، ولأن كثير من كواكب بيل في البيت الأول وهو بيت الشخصيّة، لذا يبدو مقبولا عند الناس رغم تلك